دمى تمام

دمى تمام

الأردن / المفرق

تمّام النابلسي شاب سوري الأصل يقيم في مخيم الزعتري، جلب معه حبه للأخشاب و سخر هذه الموهبة لصناعة الفرحة للأطفال
فيصنع الألعاب يدوية الصنع كالحيوانات و وسائل نقل كالهيلوكوبتر او الطائرات، ألوان زاهية و تفاصيل مرسومة بعناية لكل قطعة.

تمّام: الزوايا المفلطحة لأعمالي مدروسة كي لا تؤذي الأطفال حين اللعب، و الحجم الكبير و قلة الأطراف البارزة أيضاً هي ميزة محبذة للأطفال دون سن الخامسة من العمر، و الألوان هي من أهم المزايا للفت انتباه الأطفال و اجتهد بانتقاءها لتنال اعجابهم.
عدة تحديات تواجه تمّام لتنفيذ هذه الألعاب من عدم توفر المواد الأولية داخل مخيم الزعتري، قلة أو انعدام بعض الأدوات التي يحتاجها لاتمام عمله، و السوق بحيث لا يمكنه منافسة الألعاب المتوفرة من زهد الأسعار التي تقدمها الصناعات في بلاد مثل الصين ، و تتوفر له فرص قليلة جداً لتسويق أعماله عن طريق البازارات التي تقام سنوياً لعرض منتجاته
تمّام: النوستالجيا هي واحدة من مميزات الألعاب الخشبية و أرى السرور من قبل الأهالي لتذكرهم بأيام الطفولة و ألعابهم المفضلة بعيداً عن الألعاب الإلكترونية المتوفرة حالياً بالسوق بشكل كبير.
تمّام: مشاركتي بسوق فن فتحت لي آفاق تسويقية و لوجستية لعرض منتجاتي على جمهور السوق من آلاف المتسوقين والزوار للموقع الالكتروني متمنياً ان تنال اعجاب أطفالكم.

اقرأ القصة كاملة
Loading...

Products