Souq Fann
سورية شحادة

سورية شحادة

سوريا

"بهدف دعم السيدات الحرفيات السوريات، عمل سوق فنّ بالتعاون مع برنامج "سبل العيش في سوريا" (SLP) وبتمويل من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID، على تدريب مجموعة من الحرفيات في مدينة المالكية الواقعة في محافظة الحسكة شمال شرق سوريا.

من خلال هذه التدريبات وورشات العمل المركّزة، تمكّنت السيدات من ابتكار تصاميم مميزة لمنتجاتهنّ، مما أتاح لهنّ فرصة حقيقة لتأمين مصدر دخل مستدام لهنّ و لعائلاتهنّ و ساعدتهنّ على تحسين ظروفهنّ المعيشية.

هذه المنتجات ما هي إلاّ انعكاس للعمل الجادّ والمثابرة التي وضعتها كلّ سيدة لتطوير عملها وحرفتها. و على الرغم من الصعوبات التي واجهنها خلال مسيرتهن الحرفية، و المتمثلة إما بصعوبة شراء المواد الأساسية والمعدّات لتطوير منتجاتهنّ بسبب قلة الدخل المادي أو حتى التغلب على تبعات الصراع الدائر في المنطقة، فقد تحمّلن وصبرن وثابرن، فانعكس عملهنّ الجاد هذا على جودة منتجاتهن.

ومن رحم الأمل و الألم، وُلدت العلامة التجارية "لمسات سورية" لتكون شاهداً على صمود سيّدات سوريا ومثابرتهن. 

من خلال هذه العلامة التجارية، نضع بين أيديكم منتجات حرفية متميزة صُنعت من قبل نساء سوريات استطعن تحويل الصعاب إلى فرص، والمحن إلى انتصارات."

متجر سورية

سورية الأحمد، حِرفية وصانعة منتجات صوفية، بدأ اهتمامها بهذه الحرفة من خلال مراقبتها لعمّتها وهي تغزل وتحيكُ الصوف، فحاولت تقليدها، وشيئًا فشيئًا بدأت مهاراتها تتطوّر في هذا المجال، لتصبح حرفة تدرّ على سورية دخلاً تساعد به عائلتها.

استوحت سورية أفكار منتجاتها من المطبخ، فعملت على حياكة قطع تضفي على المطبخ رونقًا خاصًّا ومظهرًا جماليًا مميزة، حيث تقضي ما معدّله 7 ساعات لإنتاج القطعة الواحدة.

تطمح سورية إلى تعلّم تصاميم جديدة وتسويق منتجاتها على مستوى أوسع للوصول إلى أسواق أكبر، وبالتالي مساعدة عائلتها وأطفالها من الناحية المادية، بالإضافة إلى تحقيق ذاتها على المستوى الشخصي. الأمر الذي يمنحها الطاقة والقوّة للاستمرار والتغلّب على واحدة من أهمّ التحديات التي تواجهها كربّة منزل، ألا وهي التنسيق والموازنة بين مسؤولياتها المنزلية وحرفتها التي تحبّها.

Loading...

المنتجات