Souq Fann
أية عثمان

أية عثمان

سوريا / اخرى

"بهدف دعم السيدات الحرفيات السوريات، عمل سوق فنّ بالتعاون مع برنامج "سبل العيش في سوريا" (SLP) وبتمويل من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID، على تدريب مجموعة من الحرفيات في مدينة المالكية الواقعة في محافظة الحسكة شمال شرق سوريا.

من خلال هذه التدريبات وورشات العمل المركّزة، تمكّنت السيدات من ابتكار تصاميم مميزة لمنتجاتهنّ، مما أتاح لهنّ فرصة حقيقة لتأمين مصدر دخل مستدام لهنّ و لعائلاتهنّ و ساعدتهنّ على تحسين ظروفهنّ المعيشية.

هذه المنتجات ما هي إلاّ انعكاس للعمل الجادّ والمثابرة التي وضعتها كلّ سيدة لتطوير عملها وحرفتها. و على الرغم من الصعوبات التي واجهنها خلال مسيرتهن الحرفية، و المتمثلة إما بصعوبة شراء المواد الأساسية والمعدّات لتطوير منتجاتهنّ بسبب قلة الدخل المادي أو حتى التغلب على تبعات الصراع الدائر في المنطقة، فقد تحمّلن وصبرن وثابرن، فانعكس عملهنّ الجاد هذا على جودة منتجاتهن.

ومن رحم الأمل و الألم، وُلدت العلامة التجارية "لمسات سورية" لتكون شاهداً على صمود سيّدات سوريا ومثابرتهن. 

من خلال هذه العلامة التجارية، نضع بين أيديكم منتجات حرفية متميزة صُنعت من قبل نساء سوريات استطعن تحويل الصعاب إلى فرص، والمحن إلى انتصارات."

متجر آية

آية عثمان، صانعة إكسسوارات وقطع ألبسة، كانت بداياتها مع هذه الحرفة عندما قامت بتطريز ثوبها التقليدي في عيد النوروز القومي، حيث نال الثوب إعجاب من حولها، الأمر الذي شجّعها على الاستمرار وتحويل هذه الهواية إلى مصدر دخل لها.

تستخدم آية الخرز بكافة أحجامه وألوانه وأشكاله بالإضافة إلى القماش لصناعة قطع ألبسة مطرّزة من الخرز، بالإضافة إلى صناعة قطع الإكسسوارات كالبروشات أو إكسسوارات الشعر. حيث تقضي قرابة الخمس ساعات في صنع القطع الصغيرة أمّا الأثواب فتستغرقُ وقتًا أطول قد يصل إلى عدة أيام.

وعلى الرغم من حداثة سنّها إلاّ أنّ ذلك لم يمنع آية من تطوير مهاراتها والسعي لتحقيق طموحات كبيرة تتمثّل في افتتاح مشروعها الخاصّ لبيع القطع التقليدية المطرّزة بالخرز والخيوط، وكذلك تطوير حرفتها ليُصبح بمقدورها تعليم وتشجيع الفتيات الأخريات في مجتمعها.

Loading...

المنتجات