وسادة أسطوانية بتطريز يدوي (كحلي وبرتقالى غامق)

البائع: جمعية سيدات جرش
لا يوجد تقييمات
12.00 د.أ

هذه الوسادة الأسطوانية الشكل بلونيها الكحلي والأحمر والمطرزة يدويا بشكل كامل ستبدو أجمل وأنت تزينين بها أريكة غرفة الجلوس لتضيفي لمسة ملونة لمنزلك ، هذه الوسادة تمت صناعتها يدوياً بيد سيدة من سيدات المجتمع المحلي في محافظة جرش بداية من الخياطة والتطريز التقليدي الرائع ونهاية بإضافة اللمسات المتنوعة عليها، بشرائك لهذه الوسادة أنت تدعمين سيدات المجتمع المحلي في مدينة جرش وعائلاتهن في نفس الوقت وتسهمين في إنعاش حركة البيع هناك. (هذا المنتج صناعة يدوية قد يحصل اختلاف طفيف عند طلبه سنقوم بإرسال صورة للمنتج قبل تأكيد طلب الشراء الرجاء التواصل عبر البريد التالي [email protected] )

غير متوفر 0.150 (كغ) 16x16x50 (سم) ,
جمعية سيدات جرش

جمعية سيدات جرش

تأسست جمعية سيدات جرش الخيرية عام 1971 حيث بدأت كمشروع روضة وحضانة للأطفال ولكن مع مرور الوقت وبعد عام من التأسيس ارتأت الجمعية على أن تعمل على تمكين المرأة من خلال تدريبها على الحرف المتعددة، فبدأت بمشروع الخياطة والتطريز وتم تدريب سيدات المجتمع المحلي في جرش على أيدي مدربين متخصصين من قبل مؤسسة نور الحسين حيث غطى التدريب العديد من المراحل بداية بتنسيق واختيار الألوان ومراعاة الدقة في التفاصيل الصغيرة بالإضافة للتركيز على كفاءة السيدة التي تعمل في التطريز والخياطة، ولا يتوقف الأمر على التدريب فقط بل يتعداه ليقوم المركز بافتتاح خط إنتاجي ليتم تشغيل المستفيدات من التدريب، وتم كذلك فتح قسم للتدريب على صناعة الخزف وتم تدريب سيدات من المجتمع المحلي مرة أخرى ولكن هذه المرة على مهارات صناعة الخزف ولكن ومع قلة التسويق والدعم اضطرت الجمعية آسفه لإغلاق هذا الخط الإنتاجي، منذ بداية تأسيسها وحتى يومنا هذا قامت جمعية سيدات جرش الخيرية بتدريب ما يزيد عن 3000 سيدة من المجتمع المحلي في جرش وما زالت حتى اليوم تعقد العديد من الدورات وورش التدريب في المجالات المختلفة كالخياطة والتطريز وكيفية صناعة الصابون البلدي وكذلك الاكسسوارات، مع كثرة التحديات التي تواجه الجمعية والتي تتنوع بداية بارتفاع المواد الخام في جرش مقارنة بتلك الموجودة في العاصمة عمان والتوصيل وكذلك ضعف التسويق

اقرأ المزيد

منتجات البائع

منتجات مماثلة